الاثنين، 27 يونيو، 2011

حرة بحجابي

كيف حالك يا مدونتي افتقدك يا حبيبتي و لكنك تعلمين ظروفي ها انا جئت لزيارتك اليوم لانشر ردا علي مقال نشر في اليوم السابع للصحفية علا الشافعي بعنوان "حجاب اثار " و ها هو الرابط
http://www.youm7.com/News.asp?NewsID=443321




و قد ارسلت الرد في تعليق علي المقال في الجريدة و لا ادري هل سينشر ام لا و هكذا جئت لزيارتك صديقتي القديمة لنشر الرد هنا لعل فتاه او سيدة واحدة فقط تقرأه و تستفيد منه فأنال ثوابا انا في اشد الحاجة اليه فقد شعرت بالغيرة علي ديني و حجابي عندما قرأت المقال و عاودتني رغبة الكتابة و انا التي اصبحت من اهل الفيس بوك اقصي ما اكتبه تعليق صغير علي حدث من ا حداثنا التي لا تنتهي او تعليق علي مقال او خبر بشكل سريع يسمح به وقتي التي تعلمين كيف اصبح و حتي ان وجدت اوقات فراغ فكما تعرفين صديقتي اصبحت اميل فيها لاعمال الابرة من كروشيه و تريكو و خلافه لانها تتيح راحة للعقل من مشاغله بالتركيز علي العمل اليدوي بالاضافة طبعا للانتاج الذي يفيد الابناء :) لكن صدقني السبب الاول اهم


اعذرني مدونتي الحبيبة اطلت في كتابة المقدمة لكن ما ان فتحت صفحة الرسائل حتي انسابت الكلمات و اكتشفت كم افتقدك فلا تغضبي مني لو عاودت الغياب فانت تعلمين


و ارجوك يا حبيبتي ارسلي سلامي و اعتذاري الشديد لكل اصدقائي القدامي و كل من يسأل عني فانا اعلم ان الكثير منهم قد نسيني و لكني اعلم ايضا ان بعضهم ما زال يذكرني فارسلي لهم سلاما معطرا بعبق الخجل عن التباعد الذي حدث و رياح الشوق لهم




اما الرد فهو كما يلي :


يا عزيزتي ترتدي كما تشاء و تتصرف كما تشاء كله مسجل عند الله ولهذا خلق الجنة و النار لكن لابد المحجبات و غير المحجبات لا يجادلون في فروض الله من لا يرغب في تنفيذها هو حرتماما لكن يا عزيزتي ده فرض فرض فرض بنص قراني و اسالي اي شيخ ترغبي في سؤاله و لن احدد اسم حتي لا احجر علي حريتك و تقولي انه متطرف او اتصلي بدار الفتوي لو اردتي و اساليهم الحجاب فرض ام مجرد زي و المهم القلب و تمعني في الرد
و لو اردتي مزيدا من المشقة افتحي القران الكريم سورة النور الايه 31 و سورة الاحزاب الايه 59 و اقراي ايضا تفسير الايات و لن احدد لك اسم كتاب التفسير حتي لا يكون الكاتب متشدد من وجه نظرك اختاري انت
اظن لا يوجد حرية اكتر من ذلك "و لا ايه "
ابحثي يا حبيبتي عن الموضوع و اعرفي ما هو الفرض وغير الفرض لو حريصة علي علاقتك بالله التي ليس من حقنا التدخل فيها او الحكم عليها لكن لنا ان ننصحك و نقيم عليك الحجة و ليكن لديك من الشجاعة التي اعتقد انك فعلا تتصفين بهاكما احسب و اكتبي مقالا يتضمن ما سوف تتوصلين اليه عند دراسة الامر دينيا و دعك من اثارالتي لن يفيد حجابها الاسلام كما لن يضره تبرجها هي الخاسرة الوحيدة اما حكاية من يطلبون منها ذلك فانا اتسأل يا تري هل تقصد من يوجهون لها نصيحة ام من يساومونها ماديا كما تقول الاشاعات التي لم تثبت حتي الان لو هي شجاعة لماذا لم توضح كلماتها ولو حضرتك صحفية جريئة كما احسب المفروض بعد ما اثرت فضولنا بهذا السؤال تبحثي عن تليفونها و تطالبيها بالتوضيح و تنشريه ما رايك ؟
ربنا يهدينا جميعا .



لا استطيع القول اني احسن منك و لا انك احسن مني لكن اقبلي نصيحتي و ابحثي عن الفروض الواجبة عليك كمسلمة تبغي الجنة و تأكدي الحجاب منها او لا فالانسان يدخل الجنة بقلب و عمل يا حبيبتي
دمت بخير

الأحد، 13 فبراير، 2011

بكرة أحلي من النهاردة

مليون سلام للبطل صاحب قرار النصر
مليون سلام للشعب اللي علي راية مصر
مليون سلام للشهيد اللي كل نقطة دم منه ظهرت نجمة تنور سماء مصر

الأربعاء، 2 فبراير، 2011

يارب

يارب ارينا في الظالم آية
يارب انصرنا
يارب ارحمنا
يارب انقذ احسن و اغلي ابناء مصر
يارب سامحنا علي تقصيرنا لسنا معهم و لا نملك لهم شيئا الان
يارب ..يارب.. يارب
ارينا في الظالم آيه ..آية يارب
ادعو بدعاء رسولك الكريم صلي الله عليه و سلم
اللهم اليك اشكو ضعف قوتي و قلة حيلتي
و هواني علي الناس يا ارحم الراحمين
انت رب المستضعفين و انت ربي الي من تكلني؟؟
الي بعيد يتجهمني ام الي عدو ملكته امري ؟؟
ان لم يكن بك علي غضب فلا ابالي
غير ان عافيتك هي اوسع لي
اعوذ بنور وجهك الذي اشرقت له الظلمات
و صلح عليه امر الدنيا و الاخرة ان يحل علي غضبك او ان ينزل بي سخطك
لك العتبي حتي ترضي
و لا حول و لا قوة الا بك

لا حول و لا قوة الا بك يا الهي
ارحم شباب مصر ارحم شباب مصر الصامد في ميدان التحرير
يالله يارب المستضعفين ياربي احفظهم و انصرهم يالله




الخميس، 15 يوليو، 2010

لقاء أم صحوة ما قبل الوداع


كيف حالك يا مدونة أم أحمد يااااه لم ارك من فترة طويلة جدا لا ادري هل احسبها بالايام و الساعات ام احسبها بالاحداث ام احسبها بأحساسي كم كبرت في هذه الفترة و انت مازلت مشرقة الالوان كماتركتك و مازالت الشمس تضيئك وتنعكس علي بحرك كما كانت في اول يوم انشئتك و الاهم مازال الاصدقاء يمرون ليلقوا السلام و يسألوا عن صاحبتك هل مازلت هنا ام رحلت غريبة يا مدونتي الم يبدأ الشعر الابيض في الظهور لديك و بدأت الشكوي من اثار الشيخوخة هل حقا انت مازلت شابة كما يبدو عليك ام انها الوان التصميم فقط تداري التجاعيد كما تفعل الاصباغ بوجوه مستخدميها
اه يا مدونتي مالي اكتب ببطء و اتوقف عن الكتابة بين كلمة و اخري و كأني ما زلت اتعلم الكتابة علي لوحة المفاتيح و ما كان ذلك عهدي عندما اكتب فيك و لكنه البعدعنك يا صديقتي

بصراحة لا ادري كيف تذكرتك الان و لا لماذا و لا كيف دخلت لزيارتك و انا ا توقع ان اجدك و قد غطتك ذرات التراب كالمنزل المهجور و لكن شكرا للاصدقاء الذين استمروا في الدخول و السؤال ليمنعوا الغبار من التراكم في جوانبك

و الان ساخبرك بأمانة انني لا ادري بعد هل عودتي الان هي عودة دائمة للصداقة بيني و بينك ام هي زيارة عابرة و سرعان ما سيختفي اسمك و عنوانك من قائمة المواقع الاكثر زيارة في مستعرض الانترنت علي جهازي
كل ما اعرفة انني افتقدك فجأة فقررت ان احضر لزيارتك ففوجئت ان الاصدقاء الاعزاء اكثر برا بك مني و مازلوا بعد كل تلك الشهور يسالون عنك و عني
سلام شديد و تقدير اشد لكل الاصدقاء اما الاعتذار عن البعد و الوعود بالعودة فلن اكتبها مرة اخري بل سأدع الايام تظهر هل حقا انا عائدة ام انها صحوة مؤقتة تسبق الوداع الاخير
كل ماأ ريدك ان تعرفيه يا مدونتي الحبيبة انك جزء من نفسي و كل حرف كتبته فيك من اول يوم الي الان هو بعض مني و يشهد الله اني لم اكتب فيك الا صدقا و كم اسعدتني تلك الكتابة و كم رجوت من الله ان تكون في ميزان حسناتي
و كل صديق كتب فيك تعليق لي سواءمتفقا أو مختلفا معي اكن له حبا و احتراما و تقديرا حقيقيا و هناك العديد من الاخوات اللاتي شعرت انهن اقرب لي من صديقات لي اعرفهن شخصيا । سبحان مؤلف القلوب
و سبحان من له الدوام

الأربعاء، 20 يناير، 2010

اعترف بالتقصير و اعتذر

اصدقائي بجد مفتقداكم جدا و اشعر انكم اكيد شعرتم بالزهق من ام احمد التي تكتب مرة و تتوقف شهر و تزوركم مرة و تتوقف دهر


ارجوكم سامحوني انا دخلت المدونة اليوم فقط لكي اكتب هذا الاعتذار لكم بعد ان اجلته طويلا علي امل ان اعود لكم و لكن عندي ازمة كبيرة هذه الايام اعتقد ان اغلبكم يعاني منها و هي ان اليوم 24 ساعة فقط لا ادري انا التي اصبحت كسولة ام ان الواجبات زادت


لا تفهموا هذه المقدمة بصورة خاطئة انا لا استطيع البعد عنكم انا فقط اعتذر عن التقصير و لكن سأزوركم بقدر المستطاع فانا و الله افتقد حديثكم المنوع المفيد و اشكر كم بشده علي اهتمامكم بالسؤال عني و سلام مخصوص لحبيبتي نور آهاتي التي لديها امل ان اعود في اجازة نصف العام المشكلة يا نور ان الكورس الذي ادرسه الان و هو بالمناسبة بعنوان


project learning


عن طريقة اكساب الطلاب مهارات القرن الواحد و العشرين " التفكير الناقد - التواصل - روح الفريق ........" عن طريق تعليمهم المنهج الدراسي بنظام مشروعات يقومون هم بتنفيذها .


هذه هي الفكرة الرئيسية اما التفاصيل فكثيرة جدا و انجليزي يا مُرسي


المهم انه في هذه الفترةon line اون لاين و ارسل practices يوميا طبقا لأجندة محددة اما في ختام اجازة نصف العام ان شاء الله فسيكون الجزء الثاني من الدورة و هو in- class اي اقامة كاملة في القاهرة لمدة اربعة ايام


واخدة بالك يا نور انا حبقي فاضية ازاي :))


اما بقي البيت و الاولاد و الثانوية العامة فدي كماليات


كان فيه ممثل زمان و احنا اطفال بيقول في فيلم كوميدي كل شوية " انا اللي جبت ده كله لنفسي "


نفسي اعرف المؤلف العبقري الذي كتب تلك الجملة العبقرية :))


اعذروني و تحملوا هذه التدوينة التي بدأت كأعتذار و شكلها بتختم بشكاوي و طبعا انتم مش ناقصين بس هذا جزاؤكم انكم اصدقائي


اليس من واجب الصديق ان يتحمل صديقه استحملوا بقي تستاهلو ا انكم صاحبتوني


و في الختام ارجوكم لا تنسوا اولادي و تنسوني في دعائكم بالمناسبة انا اكتب لكم الان و ابنتي في امتحان الترم للغة الانجليزية


high level اترككم و اذهب لأدعو لها قليلا


اللهم وفق اولادي و اولاد المسلمين جميعا لما فيه خير الدنيا و الاخرة و اجعلهم من الصالحين الموفقين المتفوقين في دراستهم و حياتهم يارب العالمين و اغفر لي و لوالدي و للمسلمين و اجمعني مع احبائي و اصدقائي في جنتك يا رب العالمين .


اللهم تقبل .. آآآآآآمين











الجمعة، 25 ديسمبر، 2009

ضاع اليوم .. لننقذ الغد قبل ان يضيع



اصدقائي بعد السلام عليكم و السؤال عن صحتكم و الاعتذار عن غيابي الذي و الله لم أنساكم فيه و كنت ادخل احيانا لقراءة بعض تدويناتكم و لا اجد وقتا للتعليق شغلني عنكم مواعيد عملي المسائية و مذاكرة الابناء الاحباء
ادعوا لي أحمد ثانوية عامة يا ناس و هذا موضوع كبير سأفرد له تدوينة كاملة ان شاء الله و ايضا مذاكرتي حيث بدأت في دورة جديدة تقدمها شركة اوراكل كمنحة لوزارة التعليم المصرية " عن كيفية اكتساب مهارات القرن الواحد و العشرين عن طريق التعليم نظام المشروعات التعليمية " موضوع كبير هو الاخر سوف افرد له بالتأكيد تدوينة علي الاقل ان لم يكن اكثر و الان ربما تتساءلون لماذا اتحدث عن الثانوية العامة و اتحدث عن تطوير التعليم كعناوين فقط و اعدكم استكمالهم في تدوينات تالية لماذا انا هنا اليوم اذا و سط كل هذه المشاغل
طبعا لأني بحق افتقدكم لذلك عندما قرأت هذه الرساله في بريد الاهرام اليوم الجمعة تذكرتكم فورا و تذكرت تجمعنا علي حب بلادنا و الغيرة عليها و علي حب ابنائنا و اهتمامنا بمستقبلهم تذكرت كل مشاغلي و اهتماماتي كمدرسة و ام
و دارسة لواحدة من احدث طرق تطوير التعليم اقرؤا معي احبائي و في انتظار ارائكم
ملحوظة هامة:
علي من يعاني من ارتفاع ضغط الدم مثلي تناول الدواء قبل القراءة
اليكم الرسالة :


‏‏أرجو أن تقرأ القصة التالية بعناية أو الواقعة التي حصلت في احدي الجامعات المحترمة جدا لنعلم لماذا لا توجد الجامعات المصرية في قائمة الجامعات المحترمة‏,‏ وسياسة التعليم الجامعي التي تهدف إلي تخريج موظف حكومي بيروقراطي أو موظف فاسد أو موظف يسمع الكلام فقط‏,

وفعلا كما قال عضو مجلس شعب سياسة التعليم لا تريد إنسانا محترما يفكر ويبدع ويخترع تريد مواطنا فاسدا فقط‏,‏ تقدم مجموعة من الشباب الذين يدرسون الكمبيوتر في قسم هندسة الكمبيوتر في احدي الجامعات المحترمة جدا والغالية جدا باقتراح مبدئي لمشروع التخرج للأستاذ المشرف عليهم المجموعة الأولي لتصميم طائرة بالكامل بدون طيار والمجموعة الأخري لتصميم السوفت واير للتحكم بها ومن حسن حظهم هناك مسابقة عالمية سوف تقام بين طلاب كل جامعات العالم خلال‏4‏ أشهر لنفس الموضوع تحمس الطلاب والأستاذ لأن الاستفادة مزدوجة‏,‏ مشروع تخرج‏,‏ والاشتراك في المسابقة باسم الجامعة وباسم مصر‏,‏

وبدأت المجموعة الأولي المعنية بالتصميمات منذ شهرين العمل بجد وبدأت المجموعة الثانية المعنية بتصميم البرامج والسوفت واير العمل منذ أسبوعين فقط وفجأة دعاهم الأستاذ إلي مكتبه وأبلغهم وهو مكتئب‏:‏ اصرفوا نظر هاك تعليمات محددة بعدم التفكير‏,‏ أو وضع أي مشاريع للطلاب لتصنيع أو اختراع أي شئ يطير هذا ما قاله الأستاذ بالحرف خليكم علي الأرض اعملوا موقع ولا عجلة ولا حتي فيديو راقص أو سوفت واير للفتاوي هذا المطلوب‏,‏ ثار الطلبة ثورة الشباب لماذا ونحن نريد رفع اسم مصر نيد أن نخترع حاجة للبلد‏,‏ كان الرد ارفعوا اسم مصر في الاستاد فقط في مباراة كرة أو في برنامج استار اكاديمي‏,‏

وحاولوا مقابلة نائب رئيس الجامعة والمطالبة برؤية تلك التعليمات مكتوبة ومن أي جهة وهو علي فكرة أستاذ فاضل ومحترم‏,‏ ولكنه لم يقابلهم وخاطبني ابني ثائرا لماذا لا يقابلنا قلت له هو لا يريد أن ينظر في وجوهكم ولا تنظروا في وجهه لتروا مدي احباطه وتلك التعليمات الأمنية سيف علي رقبته ممنوع أي مشاريع لأي حاجة تطير في النهاية قال لهم الأستاذ إن شاء الله لما تهاجروا وهو قريب جدا صمموا هناك وتفوقوا وأحصلوا علي نوبل ثم مصر تكرمكم وتعمل لكم حفلة راقصة ممتازة واعمل وا واخترعوا هناك وارقصوا هنا فقط في مصر‏!!!‏ أنا لا أتكلم عن قصة خيالية أو قصة مختلقة بل هي قصة حقيقية ولكن أرجو ألا يطلب المعلومات أحد ليعاقب الطلبة‏.‏

وقبل أن اختم‏:‏ في المقابل شاهدت علي إحدي القنوات حلقة باسم موعد في المهجر لأستاذ جامعي مصري يرأس وحدة أبحاث محركات الطائرات في أكبر شركة في كندا‏,‏ وفي نفس الوقت رئيس قسم في احدي الجامعات في نفس البلد‏,‏ وكان الحوار ممتعا لشخص تفوق في مصر ثم استفاد منه الغرب وهو عضو في لجنة تطوير محركات الطائرات في حلف الناتو بجنسيته الكندية ولخص الحلقة عن كيفية الاستفادة من طلاب الجامعات وإشراكهم في قسم الأبحاث للشركة وبأجر‏,‏ لتقديم كل أفكارهم وإبداعهم وحماسهم لتطوير المحركات‏,‏ وفي النهاية تبني كل من لديه فكرة جديدة مفيدة ويشعر الطالب بتفوقه ويبدع ويخلق ويفكر ويحلق لأبعد مدي في النهاية هو المستفيد والشركة مستفيدة والجامعة مستفيدة‏,‏ لا تعليق‏!!‏
د‏.‏ هشام بدر



*‏ المحرر‏:
‏ لا أعرف سر صدمتك ياصديقي‏,‏ طائرة بدون طيار هكذا مرة واحدة‏..‏ ألم تسأل نفسك ولماذا لا نصنع سجاد الصلاة والفوانيس والسبح والأثاثات وكل شئ نستخدمه من أجل عيون الصين؟

من المستفيد وما هذا التدمير لصناعات خالدة في مصر؟

أرجو منك أن تتكرم بزيارة لمركز براءة الاختراع فتري بنفسك مئات الآلاف من الأفكار النابهة المركونة علي الأرفف وفي المخازن‏,‏ لأن لدينا قوي غريبة تدفعنا للتخلف‏,‏ وتدعم طاحونة الفساد بكل إخلاص‏!‏


انتهت الرسالة


حسبي الله و نعم الوكيل


انا لا اريد ان ايأس و لا اريد ان أسكت فوسط كل ما نحن فيه كنت احاول التفاؤل بالغد و اقول اني كمعلمة لي دور في بناء مستقبل افضل لمصر و الله العظيم انا أؤمن بهذا الكلام فعلا
و لابد ان يكون لكم و لي دور في الدفاع عن ابنائي و تلاميذي
شاركوني اقتراحاتكم و اليأس ممنوع



السبت، 31 أكتوبر، 2009

رحم الله العمرين

أصدقائي بعد السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ها انا اعود اليكم بعد فترة غياب عن الكتابة و ان كنت لم اغب عن مدوناتكم بقدر الامكان و مازلت اعمل في الفترة المسائية من التدريس و ما زلت الامور لم تضبط بعد لدي و لدي كل العاملات في وزارة التربية والتعليم و رغم ذلك عدت لكم اليوم لا لأكتب عن محاكمة الشهيدة مروة الشربيني و لا لأكتب عن ضحايا القطار رحمهم الله جميعا فهذه مواضيع يخفت بريقها و تقل اهميتها امام الحدث الاكبر و الاعظم في تاريخ مصر الذي نتشرف بحدوثه اليوم الا و هو مؤتمر الحزب الوطني " اطال الله عمره و قصف عمر معارضيه "
و بهذه المناسبة الجليلة انقل لكم من تاريخنا صفحات من نور لعلنا نتذكر و لعلهم يتذكرون رحم الله العمرين عمر بن الخطاب و عمربن عبد العزيز اقرؤا معي بعضا من مواقفهم في الحكم و تذكروا فإن الذكري تنفع المؤمنين

أولا : الخليفة الثاني سيدنا عمر بن الخطاب
________________________
فور توليه الحكم
خاف الناس من عمر بن الخطاب وما أن صار خليفه حتى كان الرجال تتجنبه فى الطرقات خوفا منه و تهرب الأطفال من أمامه لما عرفوا عنه فى فتره خلافه ابو بكر و فى وجود الرسول صلى الله عليه و سلم من غلطه و قوه فحزن عمر لذلك حزنا كثيرا فجمع عمر الناس للصلاه قائلا الصلاه جامعه و بدأ فيهم خطيبا فقال أيها الناس بلغنى انك تخافوننى فأسمع مقالتى: أيها الناس كنت مع رسول الله صلى الله عليه و سلم فكنت عبده و خادمه و كان رسول الله ألين الناس وأرق الناس فقلت أضع شدتى ألى لينه فأكون سيفا مسلولا بين يديه فأن شاء أغمدنى وأن شاء تركنى فأمضى الى ما يريد فلم أزل معه و نيتى كذلك حتى توفاه الله وهو راضى عنى... ثم ولى أبو بكر فكنت خادمه و عونه وكان أبو بكر لين كرسول الله فقلت أمزج شديتى بلينه و قد تعمدت ذلك فأكون سيفا مسلولا بين يديه فأن شاء أإمدنى وأن شاء تركنى فأمضى الى ما يريد فلم أزل معه و نيتى كذلك حتى توفاه الله وهو راضى عنى..اما الان وقد صرت انا الذى وليت امركم فأعلموا ان هذه الشده قد أضعفت الآ اننى رغم ذلك على أهل التعدى و الظلم ستظهر هذه الشده و لن أقبل أن أجعل لاهل الظلم على أهل الضعف سبيلا ووالله لو أعتدى واحد من أهل الظلم على أهل العدل و اهل الدين لاضعن خده على التراب ثم اضع قدمى على خده حتى أخذ الحق منه ...ثم بعد ذلك أضع خدى على التراب لآهل العفاف و الدين حتى يضعوا اقدامهم على خدى رحمتا بهم و رأفتا بهم ... فبكى كل الحاضرين فى المسجد فما عهدوه هكذا و ما كانوا يظنوا انه يفكر هكذا ... وقال أيضا ان لكم على أمر أشطرتها عليكم ..أولها الآ اخذ منكم أموالا أبدا .. أنمى لكم أموالكم.. ألا أبالغ فى أرسالكم فى البعوث وأذا أرسلتكم فأنا أبو العيال ... ولكم على أمر رابع أن لم تأمرونى بالمعروف و تنهونى عن المنكر و تنصحونى لآشكونكم يوم القيامه لله عز و جل ... فكبر كل من فى المسجد شاكرين الله تعالى .

و في لقاء اخر مع الناس قال لهم :
أيها الناس ..ما تفعلون أذا ميلت برأسى الى الدنيا هكذا ..وأمال رأسه على كتفه ( دلاله على ان الدنيا قد تزينت فى رأسه ) ما تقولون فلم ينطق أحد..فاعادها الثالثه ما تقولوا ...فقال له أحدهم و قال ان ملت برأسك للدنيا هكذا قلنا لك بسيوفنا هكذا وأشار كأن يضرب عنقه ..فقال عمر الحمد لله الذى جعل من أمه محمد من يقوم عمر .

رحم الله أمير المؤمنين عمر بن الخطاب هازم الفرس و الروم الذي كان يمشي في الطرقات و ينام آمنا تحت شجراتها حتي ذهب رسول كسري يمشى فى طرقات المدينه يبحث عن قصر أمير المؤمنين و كلما سأل أحدهم قال له أذهب فى هذا الطريق و ستجده فى طريقك و ظل هكذا حتى أشار له أحدهم...أترى هذا الرجل تحت الشجره هناك هذا هو أمير المؤمنين.....أى رجل هذا النائم يتصبب عرقا ..من يضع نعليه تحت رأسه ....فقال القوله الشهيره
حكـمـــت فعــــدلت فأمنــــــت فنمـــت يا عمر...
أما حفيده خامس الخلفاء الراشدين عمر بن عبد العزيز:
_________________________
فقد حكت زوجته عنه :
دخلت يوماً عليه وهو جالس في مصلاه واضعً خده على يده ودموعه تسيل على خديه ، فقلت : مالك ؟ فقال : ويحك يا فاطمة ، قد وليت من هذه الأمة ما وليت ، فتفكرت في الفقير الجائع ، والمريض الضائع ، والعاري المجهود ، و اليتيم المكسور ، والأرملة الوحيدة و المظلوم المقهور ، والغريب و الأسير ، والشيخ الكبير ، وذي العيال الكثير والمال القليل ، وأشباههم في أقطار الأرض و أطراف البلاد ، فعلمت أن ربي عز وجل سيسألني عنهم يوم القيامة ، وأن خصمي دونهم محمد صلى الله عليه وسلم فخشيت أن لا يثبت لي حجة عند خصومته فرحمت نفسي فبكيت


و في الختام اذكر قصة لعمر بن العزيز مع ابنه " هل تلاحظون مع ابنه "بعد توليه الخلافة:
اتجه عمر إلى بيته وأوى إلى فراشه بعد توليه الخلافة مباشرة فما كاد يسلم جنبه إلى مضجعه حتى أقبل عليه ابنه عبد الملك وكان عمره آنذاك سبعة عشر عامًا، وقال: ماذا تريد أن تصنع يا أمير المؤمنين؟ فرد عمر: أي بني أريد أن أغفو قليلاً، فلم تبق في جسدي طاقة. قال عبد الملك: أتغفو قبل أن ترُدَّ المظالم إلى أهلها يا أمير المؤمنين؟ فقال عمر: أي بني إني قد سهرت البارحة وإني إذا حان الظهر صليت في الناس ورددت المظالم إلى أهلها إن شاء الله. فقال عبد الملك : ومَن لك يا أمير المؤمنين بأن تعيش إلى الظهر؟! فقام عمر وقبَّل ابنه وضمه إليه، ثم قال: الحمد لله الذي أخرج من صُلبي مَن يعينني على ديني. ثم أمر أن يُنادى في الناس: ألا من كانت له مظلمة فليرفعها. وأخذ عمر يرحمه الله يرد المظالم إلى أهلها.