الجمعة، 22 مايو، 2009

أبلة فاطمة


وقفت الجدة تعد الطعام الذي تحبه حفيدتها الصغيرة بينما تقف الصغيرة تتابع ما تقوم به

جدتها بشغف و تشكو لها من صعوبة مدرسة اللغات التي ادخلها بابا و ماما فيها

و إصرار ماما علي أن تذاكر طول الوقت و قبلت الجدة و قالت " يرضيكي يا تيتة "

فابتسمت الجدة ابتسامتها الجميلة و قالت لحبة قلبها الصغيرة :" تيجي احكي لكي حدوتة

بنوتة صغيرة من زمان " فقبلتها الصغيرة قائلة" احكي يا تيتة" فقدمت لها الجدة طبق الطعام

و جلست بجانبها علي كرسي صغير داخل مطبخ بيت العائلة

و قالت : كان يا ما كان في الثلث الأول من القرن الماضي في حي من أحياء الإسكندرية

العريقة ولدت فاطمة تحمل الرقم اثنين في ترتيب أبناء عائلتها حيث سبقتها أخت أخري و

في ذلك الزمان يا حبيبتي لم يكن اغلب الأهالي يرسلون بناتهم للمدارس بل و القليلين منهم

يرسلون البنين لإكمال تعليمهم و لكن والدها ادخلها للمدرسة ربما لم يكن في ذهنه سوي أن

تبقي عدة سنوات قليلة و لكن البنت الصغيرة أثبتت جدارة في التعليم بل و بدأت في تشجيع

أقاربها و جيرانها علي الالتحاق بالمدرسة كل ذلك و هي مازلت في المرحلة الابتدائية و

فتحت الباب بتفوقها لأخوتها الذين جاءوا بعدها للالتحاق بالمدارس بنين و بنات كانت تذهب

للمدرسة لتسال علي مستوي اخواتها برغم انها لا تكبرهم سوي بعام او عامين و لا يوجد في


المنزل بابا او ماما يستطيعون المذاكرة لأبنائهم و انتهت المرحلة الابتدائية و التحقت الفتاة

بما كان يعرف وقتها بالتعليم الراقي الذي يقابل الان المرحلة الاعدادية و جاءت الحرب

العالمية الثانية و هاجر اهل الإسكندرية الي الريف هربا من نيران الحرب و هاجرت مع

أسرتها و لكنها سرعان ما عادت لبلدها و مدرستها و كالعادة انهتها سريعا مفسحة الطريق

لأخواتها الصغار أما أختها الكبرى فقد تزوجت في سن الرابعة عشر و غادرت بيت الاسرة

و تأهبت الفتاة للانتقال للمرحلة الاعلي و الان هي لم تعد طفلة بل صارت فتاة ناضجة

جميلة شقراء يتهافت عليها خطاب هذا الزمان

و كان الاب في داخله فخورا بهذه الابنة الجميلة المتفوقة و لا يستطيع رفض طلبها في إكمال

تعليمها حني ان اجتمعت العائلة في منزلهم لأقناع هذا الاب خطأ قراره بان تكمل الفتاة

تعليمها و قد أصبحت في الخامسة عشر و لا يليق لها و لا له ولا لسمعة العائلة أن تخرج

يوميا للمدارس و لكن انتصرت ارادة الفتاة بوقوف والدها بجانبها

و كان حل الوسط ان تدخل لمدرسة المعلمات بدلا من الثانوي العام و في ذلك الوقت كان

أقصي أمل لبنات العائلات هو مدارس الفنون النسوية لتعلم الخياطة و التطريز أما السيدات

المتعلمات او العاملات فيسمعون عنهم كأبطال القصص و لا يرونهم في أوساطهم .

دخلت فتاتنا مدرسة المعلمات و كانت مدرسة داخلية تعلمت فيها الفتاة العلم و النظام شبه

العسكري و الاعتماد علي النفس ولم تنسي متابعة تعليم اخوتها بل كانت دائمة الذهاب

لمدارسهم للتأكيد من تحصيلهم بل كان لها أخ شقي دائم الهرب من المدرسة فكانت تذهب

لتسلمه للناظر في يده و تحمله المسئولية وهي في السادسة عشر و هو في الثالثة عشر و

مرت السنوات سريعا و تخرجت بل و اصبحت " ابلة فاطمة " كما اصبح الجميع ينادونها

إخوتها و الأقارب و الجيران و تحولت الي شخصية جادة جدا كأنما لتثبت للجميع ان تعليمها

و خروجها للعمل زادها جدية و ليس كما كانوا يتصورون و لكن ما كادت تعمل لفترة قليلة

حتي توفي والدها و سندها فجأة و هو لم يتجاوز الخامسة و الخمسين تاركا سبعة اخوات

اصغر منها اصغرهم لم تتجاوز السادسة و اختها الكري متزوجة و لديها اولادها و بيتها أي

انها واقعيا اصبحت الاخت الكبري المسئولة عن الاسرة مع والدتها ربة البيت المصدومة في

وفاة زوجها و الحمل الثقيل الذي تركه و كأن هذا لم يكن كافيا فأصيب أخاها الذي يليها في

العمر فور تخرجه بمرض اقعده تماما .. فماذا تظنين فعلت ابلة فاطمة الشابة الجميلة

الشقراء التي لم تتجاوز الخامسة و العشرون و لم تكد تفرح بتخرجها و عملها لقد تولت

مسئولية المنزل و كانت للجميع ابا حتي لوالدتها و المسئولية لو تعملين ليست مالا فقط بل ما

هو اهم تربية و متابعة و رفضت الزواج من الكثيرين و ظلت هكذا سنوات عديدة حتى

قارب عمرها الثلاثين و بدأ الصغار يكرون و يجدون طريقهم اما هي فلم تكتفي ذلك بل

بدأت في اكمال تعليمها و التحقت بما كان يعرف وقتها في وزارة التعليم ببعثة داخلية و

تخصصت في هوايتها المحببة و اصبحت مدرسة تربية فنية و ليس ذلك فقط بل كانت ا

الخامسة علي الجمهورية في التخرج و زاد الحاح الام عليها انه حان الوقت للزواج

فتزوجت لتبدأ مرحلة جديدة من الكفاح مع زوج في مقتبل حياته لتأسيس بيت من الصفر و

أعادت ابلة فاطمة ما فعلته مع اخواتها مرة اخري مع اولادها فقد ارادتهم مثاليين في الدين و

الأخلاق و العلم و كافحت في سبيل ذلك مع زوجها داخل مصر و خارج مصر وواصلت الترقي في عملها من ناظرة الي موجهة الي ....الي حتي وصلت الي مدير ادارة و خرجت علي المعاش عد 40 عام من العمل و كبر


الابناء و تخرجوا استاذا جامعيا و مهندسا و مدرسة و تزوجوا و انجبوا العديد من الاحفاد

فهل توقفت ابلة فاطمة عن العطاء ابدا . كلا فمن اعتاد العطاء لا يتوقف فقد اقامت معها

كبري حفيداتها منذ ولادتها حتي الان و هي تشارف علي التخرج من الجامعة و علي وشك

الزواج .
قبلت الحفيدة الصغيرة جدتها و قالت لها :" فهمت يا تيتة قيمة العلم و قيمة العطاء و فهمت


قبل ذلك قيمتك يا حبيبتي


أصدقائي لم اكتب في حياتي تدوينه بقلبي كما كتبت تلك القصة فهي ليست من تأليفي و انما

قصة حقيقية شاهدة انا علي بعض فصولها

انها ليست قصة انها وردة صغيرة أهديها لأمي الحبيبة " ابلة فاطمة "و انا أقبل يديها بل و قدميها


و اقبل يدي و اقدام ابي و ادعو الله و ارجو ان تدعوا معي اصدقائي

ان يبارك لي فيهما و يبقيهما لي ذخرو و سندا و حبا و اجمعنا في الاخرةفي جنتك يارب

العالمين




هناك 55 تعليقًا:

موناليزا يقول...

ربنا يباركلك فى عمرها ويبارك للجميع فى والديهم اللهم امين
لكِ الحق فى ان تفتخرين بأن الست دى مامتك:)

حوراء المقـدسية Jerus Nymph يقول...

ماشاء الله

يرضيكي ربنا يا تيتة

مدونة جميلة و الى الامام ان شاء الله

مجداوية يقول...

السلام عليكم

والله يا غالية عرفت من قبل أن تعلني عنها أنها والدتك فمن شابه أباه فما ظلم ..فنعم الأم ونعم الابنة ونعم الأحفاد

فلا يمكن أن ينشأ الأبناء الأحفاد وسط هذا الزخم من العطاء ولا يكون لهم نصيباً منه

قبلات ليد والدتك وجبينها أرجوأن توصيليها إليها مني ومن قلب أحبها دون أن يراها مع دعوات صادقة أن يمن الله عليها بكل خير وبنعيم الدنيا والآخرة فأمثالها من المحسنين هم من يعطوا للدنيا قيمة وطعم وتعين من حيث لا تدري غيرها لكي يستمدوا من عطائها قيس من نور ينير لهم طريقم

الله عليها
ربنا يبارك فيها يارب
ولا تنسي ما كلفتك به يا أبلة أم أحمد

:)

غير معرف يقول...

your mother is avery great woman and iam happy that you are proud of your mother but i want you to know that my mother OM AHMED
IS A GREAT WOMAN TOO

YOUY DAUGHTER

SHOROUK

غير معرف يقول...

يا سلام والله برافو عليكى انك فكرتى فى حاجة زى كدة انا عاوزة اضيف حاجة برغم ان ابله فاطمة كبرت وتعبت لكنها والله بجد مش بتنسا حد فينا ولا بيفوتها حاجة لينا دايما ورانا بتشجعنا وبتقوينا وبترفعنا وابل اى حاجة بتدعيلنا وكمان جدو تعبان لكن مش بيهون علية تعب الصغيرين حتى فى شرا الحجات ربنا يخليهم ويكرمهم ويبقوا فى اعلى درجات جنة
وبجد ميرسى اوى يا عمتو

أنفاس الصباح يقول...

مش معقول !!

انت بتتكلمى عن ابلة فاطمة ولا ابلة

عايدة ؟!

ابلة عايدة قصة شبيهه جدا مع فارق

ان جدى رحمه اللع عاش حتى رأى بناته

الخمسة فى احسن المناصب التعليمية

والغريبة ان بنتى شروق على اسم

الامورة بنتك يارب اشوفها زيها ربنا

يباركلك فيها

كتبت تعليقها الرائع بالانجليزية

علشان تأكد انها استوعبت القصة الى

تيته حكيتها

جميلة جدا تدونتك دى يا ام احمد

لانها ممتلئة بكم من المشاعر الجميلة

بين الجدة وحفيدتها وبين الابنه ووالدتها

وبين الحفيدة وامها وجدتها

ده كمان فيه بنت اخوك فى الموضوع

جو عائلى حميمى رائع

ادام الله عليكم الحب والتراحم والبر

دائما متئلقة فى تدويناتك يا ام احمد

بوركتى وبوركة عائلتك الكريمة

أم مالك يقول...

الحبيبة ام احمد
بارك الله فيكى وفى ابلة فاطمة
وحفظها لكم من كل سوء وبارك فى عمرها
ارجوكى ان ترسلى سلام خاص منى لها
كم كانت خطواتها مضيئة ومشرفة تحياتى

rovy يقول...

الله عليكى بجد
حسيت فعلا انك كتبتيها بأحساسك الجميل
و قلبك الكبير و اكيد ده لأنك بنت لأمرأه عظيمه زى ابله فاطمه .. ربنا يبارك لك فيها و فى اباكى و يبارك لكى فى اولادك يارب
ارجوا ان ترسلى سلامى و حبى لامك الحبيبه و اكيد لكى كل الحق ان تفخرى بها ربنا يخليها لكى ياااارب ..

دمتى غاليتى بكل الود

ارق تحياتى

غير معرف يقول...

يا حبيبتي
ربنا يبارك فيها يارب ويديها الصحة ويؤجرها الجنة يارب
عاشقة النقاب

أم أحمد المصرية يقول...

صديقتي موناليزا
شكرا علي دعائك الجميل و انا فعلا اكتر شيء فخورة به في حياتي ان الست دي امي
--------------------------------

الصديقة حوراء
ارضاك الله الذي دعوتيه لأمي حبيبتي
و شكرا علي تواصلك
--------------------------
حبيبتي مجداوية
أكرمك الله بالجنة كما اكرمتيني بهذا الكلام الجميل و سابلغ ماما رسالتك التي ستسعدها كثيرا و لو انها تري انها لم تفعل شيئا سوي انها حاولت تعيش حياتها ما يرضي الله فقط حتي انها رفضت في عيد الام الماضي ان يقدم اخي اوراق ترشيحها كأم مثالية علي مستوي جامعة الاسكندرية
رنا يبارك لك في اولادك و يحبوك و يقدرك و يروك زي ما انا شايفة امي

أم أحمد المصرية يقول...

بنتي الحبيبة شروق "شيري "
احلي تعليق شفته في حياتي لما وجدت تعليقك في المدونة يارب يكون ده رأيك في بجد مش مجاملة و ادب منك يا امورة و يارب اشوفك أم اجمل و أعظم مما اتخيل
و افخر بك و بأخواتك اكثر ما انا فخورة يارب يارك فيكم جميعا و يخليكي لي صديقة حميمة و ابنة بارة كما انت حبيبتي
و بعدين ايه الخط الجميل ده :))
خطك في الانجليزي حلو يا قمر عايزة ابقي اشوف خطك بالعربي في المدونة بس لما تاخدي الاجازة :))

أم أحمد المصرية يقول...

بنتي و حبيبتي مرمورة الامورة
داخلة المدونة و انت امتحانك اليوم يا شقية رنا يوفقك و يكرمك يا قمر
طعا عندك حق في اللي قلتيه انت من اكتر الناس اللي عارفة تيتة و جدو دول لا يكفيهم كلام النت كله ربنا يخليهم لنا يا قمر و يحملوا اولادك قريبا ان شاء الله

أم أحمد المصرية يقول...

حبيبتي ايمان " انفاس الصباح "
انا بتكلم عن ابلة فاطمة و ابله عايدة و كل الامهات اللي بجد روا مش بس انجبوا رنا يبارك في امهاتنا جميعا
و يرحم من رحل منهم رحمة و اسعة
ان شاكرة تعليقك الجميل الذي اسعدني لدرجة البكاء لأني حسيت ان احساسي وصل و ربنا يبارك لك و يبارك ليفي في الشروقين و يجعلهم مع اخواتهم قرة عين لنا و يحفظهم من كل سوء

أم أحمد المصرية يقول...

صديقتي الاسكندرانية ام مالك
شكرا علي دعائك الجميل و ستقرأ ماما تحيتك و اكيد ستسعد جدا
دمت بكل خير
----------------------------
حبيبتي روفي
شكرا علي كلامك الجميل ما يخرج من القلب يصل للقلب

أم أحمد المصرية يقول...

صديقتي عاشقة النقاب
وحشاني و جزاك الله خيرا علي الدعاء

الفلاح الفصيح يقول...

تعليق 1
الست دى أم مصر كلها مش بس أمى،
عارفة ياام أحمد يعنى ايه أسم فاطمة يعى الست القوية اللى يجيلا قلب تفطم عيالها قدامها تملك العقل والارادة والقوة والحممة عشان تكبر ولادها وأحفادها، ومحدش له من أسمه نصيب قدها.فاطمة بالأسم ولا بالكسم.

ঔღঔ نـــوارة ঔღঔ يقول...

الله عليكي

قصة رائعة فعلا وقصة كفاح

معك حق تفخري بابلة فاطمة لانها ست عظيمة فعلا

ربنا يطول بعمرها

ربنا يبارك لنا جميعا فى اعمار امهاتنا ومانتحرمش من وجودهن فى حياتنا ابدا

تسلم ايدك عالبوست الهايل

تحياتي

MaNoOoSh يقول...

ربنا يبارك لك في والديكي ويحفظهم لك بكل صحة وسعادة
تدوينة جميلة وبتدي قيمة لمن فقد ايمانه فى الكفاح.
تحياتي يا ام احمد

همس الاحباب يقول...

ربنا يبارك فى عمرها ويعطيها الصحة
فعلا القصة شدتنى واحسست بواقعيتها الشديدة
فتلك هى البنت المصرية والاخت والام
جزاكى الله خيرا
وبارك الله فى ابائنا وامهاتنا وجزاءهم عنا خير الجزاء
تحياتى وتقديرى

إنترنتاوي يقول...

ربنا يبارك لك في أمك و أبيكي

أم أحمد المصرية يقول...

يا اهلا بالفلاح الفصيح
أخي الحبيب منور يا دكتور
المدونة قلبت عائلي قوي المرة دي :)
ربنا يبارك لنا في ماما و بابا يارب
قدموا لي الكثير و من ذلك اخ مثلك
منور الدنيا يا حبيبي

أم أحمد المصرية يقول...

نوارة
منورة كالعادة يا حبيبتي شكرا علي كلامك الجميل و دعائك الاجمل اللي قرأته في مدونتك اليوم
___________________________
MaNoOoSh
مرحبا بك صديق جديد و شكرا علي تعليقك المشجع
_____________________________
الصديق ابو همس
اللهم امين و لك افضل مما قلت
-----------------------------
انترنتاوي
شكرا علي الدعاء اللهم امين

ELMASRYA - MRS WRITER يقول...

كده برضه يا أم أحمد؟

أتحرم منك الفترة دي كلها مع إننا زملاء في التدوين وكمان بلديات؟

أنا ماعرفتكيش غير النهارده

وجيت ولقيت حبيباتي كلهم عندك وعارفينك يابختهم عرفوكي قبلي

ده انا فاتني مواضيع ليكي كتير خالص

سوف أكون من المتابعات لكتاباتك بإذن الله

قصتك رائعة وأبلة فاطمة نموذج رائع لسيدة فاضلة مكافحة صاحبة إرادة وقلب من ذهب

ووالدها أيضا عليه رحمة الله أب مثالي متفتح ومحترم

إستطاع تربية إبنته وتحدى بها التخلف والعادات البالية وهي نصرته ورفعت رأسه عاليا

وبما فعله معها أعطاها السلاح الذي ساعدها في تكملة مشواره بعد موته وحملت مسئولية بيته ووالدتها وأخواتها

تحياتي إليها بجد أمانة تسلميلي عليها وتقوليلها إني فخورة بالتعرف على قصتها الرائعة مع الحياة

ربنا يخليها ليكي هي وبابا ويبارك ليكي في عمرهم وصحتهم

وبالنسبة للكتكوتة اللي كلامها كان سبب القصة دي مرسل مني إليها بوستين وحضن كبير

سعيدة بالتعرف عليكي يا أم أحمد وسعيدة بزيارتك لمدونتي

دمتي سالمة بحفظ الرحمن وأمانه

جنّي يقول...

السلام عليكم

ربنا يبارك لكي فيهما و يبقيهما لكي ذخرا و سندا و حبا و ان يجمعكم وايانا في الاخرةفي جنتك يارب العالمين

اما طريقة صياغة القصة وتسلسلها اضفى اليها جمالا ..

ماما أمولة يقول...

اللهم بارك لهما في عمريهما

اللهم أمين

سعدت جدا بقصتك الجميلة عن والدتك

وبتعليق شروق ومرمر

ربنا يبارك فيهم يارب

دمت بكل الخير صديقتي الغالية

Sherif يقول...

ما أجمل قلبك ومشاعرك

خلاهم الله لك وبارك فيهما واعطاهما الصحة والعمر المديد

أن اروع مافى الوجود هو ذلك الرضا الذى تقرأينه فى عيون الوالدين وقد اتما رسالتهم على اكمل وجه .. ولم تثنيهم الايام ولا الظروف عن وجهتهم ..

أما الثمن الذى ينتظرونه .. فهو الشعور بالجميل .. والدعاء لهم .. فهم لايطلبون سوى ذلك

تحياتى لبوست من القلب

hasona يقول...

السلام عليكم


ربنا يكرمك ويخليهم لكم
ويعينك علي أن تكوني بارة بهما

ويجمعكم علي الخير دايما

،،،
فعلا كما أكدتي
أن الاصرار والكفاح هما طريق النجاح

وأن العطاء لا يتوقف عن مرحلة معينة او شئ معين وأنه قمر ينير درب الناجحين

تحياتي

ملكة بحجابى يقول...

ربنا يخليلك ابله فاطمة
وياريت تبوسيهالى وسلام منى ليها
لانها اهدتلنا انسانة واعية وناضجة وكنتى انتىثمرة نقية نتاج وخلاصة حياة ابله فاطمة .. يارب لما اخلف ربنا يرزقنى ببنوته تكبر وجواها وفاء ليا كدة .. فخورة بيكى جدا


تقبلى مرورى
ملكة بحجابى

أم أحمد المصرية يقول...

صديقتي ELMASRYA - MRS WRITER

نورتي المدونة و لو اني حاسة اننا صحاب من زمان الف شكر علي تعليقك الجميل
--------------------------------
الصديق الفاضل جني
حبيبتي ماما أمولة
شكرا علي التعليق الجميل و الدعاء الاجمل
---------------------------
الصديق الفاضل شريف
شكرا علي مد ارجو ان استحقه و يارب اكون اهديت امي بهذه التدوينة و احد علي مليون منما تستحق

أم أحمد المصرية يقول...

الصديق hasona
سعيدة بزيارتك و شكرا علي تعليقك الجميل و مش عارفة اوصل لمدونتك لأن ليس لك صفحة تعريف ياريت لو لك مدونة تكتب لي الرابط بتاعها
-----------------------------
صديقتي ملكة بحجابي
مدح اخجل تواضعي لا اظن بصدق اني استحقه
ربنا يرزقك البنين و البنات اللي يحبوكو يفخروا بك زي ما بحب أمي و فخورة بها

القمر الساهر يقول...

جمييييييييييييلة قوي

هي دى البنت والمراة المصرية الاصيييلة الصبورة القوية

ربنا يباركلك فيها ويحفظها هى ووالدك يارب

دعاء يقول...

اللهم آمين
فعلا أنا شفت أبلة فاطمة فى حياتى أنا شخصيا بس للأسف أبلة فاطمة اللى أعرفها محش بيفتكرها حتى بالزيارة إلا كل سنة مرة.
ربنا يبارك لك فيهم ويصلح بيهم حالك
تحياتى

حاجات جوايا يقول...

ما شاء الله
ربنا يخليهالك يارب ويباركلك فى عمرها وصحتها ويرزقك برها دائما أبدا

مش غريب عليكى يا حبيبتى ان مامتك تبقى أبلة فاطمة
فأنت ونعم التربية والخلق الرائع والصفات الجميلة
ربنا يبارك فيكى وفى والدتك ووالدك واولادك وزوجك وجميع احبائك


خالص دعائى لماما وبابا بدوام الصحة وطول العمر

ذكري رحبل قلم يقول...

السلام عليكم
تحياتي الي ابة فاطمة بوسيهالي
يارب يدوم عليكي مشاعر البرده وربنا يخليهالك
بصرحة انا كمان بحب قوي قصص الكفاح و النجاح ربنا يجعله في ميزان حسناتها
ربنا يخليلك احمد وتشيفيه كده معاه مجموع كببببببببببببييييييير قوي يبقي دكتور او مهندس
دمنا بحب

Rony يقول...

انا شيفة انها اجمل و احن ام لانها مش بس ربت عيلها وبس دى كمان ربت احفدهاو كمان ربت ولاد الناسعلى مدار اكتر من اربعين سنة فى التربية و التعليم علم و فن و ذوق ثقافة و قبل ده كلوا ذى ما قولتى ربت اخواتها و اهلها و جرنها,و ذى ما اتعلم ونيس منها اذاى نربى ولدنا باننا نربى انفسنا الاول وده لما كان ونيس كان طالب عندها و تحول من طالب مشاغب لاب و جد محترمبيربى بلد بحلها علشان كدة هى ام مصر ذى ما قال الفلاح الفصيح و انشاء الله ها تربى احفاد احفدها ويارب يخليهالنا طول عمرنا.
حفيدتا: رونى 11 سنة

Soul.o0o.Whisper يقول...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

مدونة جميلة جدا

درت فى أنحائها فأحسست و كأنها شئ منى

أكيد إن شاء الله مش الزيارة الاخيرة

و أتمنى دوام التواصل



دمتى بكل ود

صيدلانيه طالعه نازله يقول...

بارك الله فيك و فى ابله فاطمه و دامت لكم دائما عونا و سندا و دمتم انتم لها عوضا و فخرا
تسلم ايدك

ويكا يقول...

ما اجمل الكلمات عندما تلتقى بصدق المشاعر.
فانها تخرج معطرة باجمل وارق العطور والرياحين.
تخرج من القلب الى القلوب ، فلا تستأذن ولا تنتظر الاذن ، بل تندفع الى العمق .
الى اخر وابعد اغوار القلب.
اسأل الله ان يعينك على حسن بر وطاعة والديك ، وان يجعلهم لكى زخراً الى يوم القيامه. وعتاداً ليمن القدوم على الله .
ومتعك بهما فى الدنيا والاخره.

اختى ، تحياتى لكى وتقبلى مرورى.

اخوكى م. ويكا

hasona يقول...

السلام عليكم

أم أحمد المصرية

ردا علي طلبك الكريم

حبيت أنوه أني لست مدون ولا أملك مدونة
لكني أحب القراءة
لذلك أتابع القراءة الحية (المدونات ) من آن لأخر
واذا حبيت أن أضيف تعليق-أكتب اميلي(علي جوجل) واكتب ما يجول بخاطري وأرسله

والمفاجأة أني ما أعرفش مين حسونة اللي بيظهر ده-لأن أسمي محمد
احتمال أكبر انه عيب من الموقع نفسه
مع ذلك وجدت انها لن تفرق كثيرا

تحت أي أسم
،،،
شكرا لك كتير
لكن علي الاقل عرفت انك زورتيني وانا ماكنتش موجود-الباب مفتوح دائما

المحاولة لا تندرج تحت جناحي النجاح أو الفشل -لكنها تعني الاصرار والامل

بصراحة مافيش وقت لأكون صاحب مدونة ودي مسئولية كبيرة

وفي نفس الوقت مش أحب أنافق أحدا أو حد يجاملني أو يهاجمني والتاجات اللي رايحة جاية دي -

ما أقوله من القلب الي القلب

وسأُتابع قدر الامكان

بأعتبر نفسي عابر سبيل



تحياتي لك وشكرا

هذه رسالة مسجلة
هذا تعليق مكرر

أم أحمد المصرية يقول...

القمر الساهر
دعاء
حاجات جوايا
ذكري رحيل قلم
شكرا جزيلا علي الكلام الجميل و الدعاء اجمل لا حرمني الله من تواصلكم ابدا و لا حرمني تعليقاتكم الجميلة

أم أحمد المصرية يقول...

حبيبة قلبي روني
بصوا يا ناس مين عندنا مش معقول ابنه اخي الحبيية عندنا رشوا الورد علي الجنبين
منورة يا روح قلبي و انا سعيدة جدا بتعليقك الجميل عن تيتة يظهر انك طالعة الفلاحة الفصيحة بنت الفلاح الفصيح ربنا يبارك فيك و اشوفك ماما انت كمان

أم أحمد المصرية يقول...

Soul.o0o.Whisper
نورت المدونة يا حبيبتي و هي فعلا منك و اليك و هي المدونة تسوي حاجة من غير اصدقاء حلوين زيك
-----------------------------------
صيدلانيه طالعه نازله
منورة المدونة يا حبيبتي و شكرا علي الدعاء الجميل لك مثل ما قلت و احسن

Rony يقول...

شكراً على التعليق الجميل و ان حضرتك عرفتى تعبرى عن اجمل و احن ام فى العالم ويارب يخليكى لنا علشان نسمع كلماتك الرقيقة و حبك لكل الناس.
من رونى 11 سنة

أم أحمد المصرية يقول...

الصديق الجديد ويكا
شكرا علي زيارتك و علي تعليقك الجميل
ان شاء الله بداية تواصل دائم
----------------------------
الصديق محمد الشهير ب hasona
تنور في اي وقت يا فندم صاحب بيت مش عابر سبيل و فكر لما تلاقي وقت تعمل مدونة ان شاء الله ربنا يوفقك و يبارك لك في وقتك

الفلاح الفصيح يقول...

نعليق (2)
وراء كل رجل عظيم أمرأة عظيمة جدا- فى أغلب الاحيان وفى أحيان أخرى شريرة جدا زى مرات أرسطو- وكمان وراء كل امراة عظيمة رجل عظيم جدا ، وفبل كده ورائها اب وأم عظماء زى جدو عبدة ونينة حليمة الجد الصارم الليبرالى الى علم ولادة بما فيهم البنات, ودعم ابلا فاطمة معنويا فنشأت كلها ثقة واتزان واستقرار ،و ماليا ياخد منها الفكة ويديها مجمد عشان تحوش مرتبهاوصوره لما راح معاها المتحف المصرى وحقلات ام كلثوم وطنطا والقتاطر والمصيف فى المكس وكل مصر برغم صعوبات الحياة للطبقة المتوسطة فى زمن الحرب العالمية وما بعدها، ونيته العقل والجمال والحنان والسياسة والكفاح من بعد جوزها شفتيها أزاى ربت رجالة وحلغت رجال وبنات تانيين هما ازواج بناتها وزوجات وولادها واتعلمت من البنات القراءه والكتابة ومن ده كثير.
رحمهما الله ده المحضن الطيب الأصيل لابلا فاطمة المصرية .

Rony يقول...

ام الدنيا كلها و امى انا كمان لما اتعب تتعب هيا كمان واماازعل تزعل هيا كمان و لما افرح تفرح هيا كمان الست دى هيا ام مصر وام الكون علشان هيا اتعلمت و ربت احسن تربية مع ان البيتعلم بينجح فى التربية لدرجة معينة لكن الست دى نجحت بدرجة غير متوقعةو فاجئة بإت مديرة التربية و العلم و الثقافة و انا مازلت احبها.

من: رونى11 سنة

norahaty يقول...

السلام عليكم ورحمة
الله تعالى وبركاته
اللهم أمين يارب العالمين
ونعم النساء والدتك وزين
الرجال والدك وجدك.احيانا كثيرة
اتسأل:ايهما احسن تعليم المرأة وعملها ام جلوسها ببيتها؟
اصارحك القول ياأم أحمد
(وعكس ماأقول حينما
اكون متعبة او غاضبة)
احمد الله من صميم قلبى
ان يسر لنا التعليم
والعمل.الف حمد وشكر
وشكراًلك ان شاركتنا
هذه القصة الحقيقية
الواقعية التلقائية
بكلماتها واحداثها
(ماهى لازمن ولابدن
الام الشاطرة دى
تجيب البنت
الشاطرة دى
برضه ولا ايه؟:))

Soul.o0o.Whisper يقول...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

رجعت بعد ما قرأت البوست

ما شاء الله
راااااااااائع بجد جدا جدا

ربنا يبارك فى والدتك - كما فهمت-
و يبارك فيكى يارب

و فى اولادك



على فكرة مشكلة الجيل دا انه طالع لاقى كل حاجة سهلة و متاحة

و قليل منهم اللى فعلا شايل مسئولية نفسه
و فاهم يعنى ايه مسئولية بجد


طبعا أنا مش بأقول كدا لأنى مثالية و شايلة مسئولية نفسى
هههههههههه

لالالا .. دا من منطلق
اسأل مجرب







دمتى بكل الود

أم أحمد المصرية يقول...

اخي الحبيب الفلاح الفصيح
بارك الله فيك لي و لأمي و لأبي لو تحدثنا عنهم فلن تنتهي الحكايات الجميلة انما كتبت نبذه صغيرة فقط فالحمد لله حمدا كثيرا انا منحنا هذه الام و هذا الا و الحمد لله حمدا كثيرا ان بارك لنا فيهما
انها نعمة لم يعطها لكل الناس فيا رب بارك لنا في هذه النعمة فهي الحياة لنا جميعا
----------------------------
حبيبتي روني
مشروع الكاتبة الصغيرة منتظرة تخلصي امتحانات يا قمر و اشوف مدونتك الخاصة
---------------------

أم أحمد المصرية يقول...

حبيبتي نوراهاتي
انا سعيدة انك سايبة بياض الشقة عندك و زرتيني و شكرا علي الدعاء و المدح الذي لا استحقه
اما سؤالك
ايهما احسن تعليم المرأة وعملها ام جلوسها ببيتها؟
فبرغم ان كل السيدات العاملات ساعات يقولوا البيت احسن لكن كلهم جواهم بيحمدوا رنا زي انا و انت علي نعمة التعليم و العمل و الذي لولا تعب ابلة فاطمة و جيلها و اثباتهم لوجودهم ما جاء لنا علي طبق من فضة

مع ان بنتي ساعات تقولي انا لم اكبر مش حشتغل ارد عليها اتعلمي اقصي تعليم ممكن و بعدين لوعايزة تقعدي في البيت ساعتها لأولادك ابقي اقعدي
بس العلم ضروري
اهم حاجةفي الدنيا الدين و الاخلاق ثم العلم ثم العلم
امي علمتني كده زمانو انا علم اولادي كده دلوقتي و ان شاء الله هما حيعلموا ولادهم كده
لأن مصر مش حتتفدم غير كده

أم أحمد المصرية يقول...

Soul.o0o.Whisper
ماقدرش علي كده يا قمر تعليقين في تدوينة و احده منورةيا حبيبتي وشكرا علي كلامك الجميل
اما بالنسبة لحكاية تحمل المسئولية من الجيل الجديد اهو قي احنا نحاول و نرمي البذرة و نسقيها و مستنين انها تطرح بفضل ربنا زي الفلاح ما بيعمل في الزرع وربنا سبحانه و تعالي لا يضيع اجر العاملين
اما بالنسبة لك يا دكتورة فأظن انه تواضع منك ربنا يكرمك و يبارك فيك لوالديك و بكرة يا ما حتشيلي مسئوليات يا قمر

المعلم محمد صاحب المطعم - طعمية سخنة يقول...

اسلوب رائع في السرد القصصي
اللهم بارك لنا في اباءنا و امهاتنا و اجمعنا بهم و بمن نحب في جنة الخلد امين

فليعد للدين مجده يقول...

الاستاذة ام احمد
الجنة تحت أقدام الامهات
فعلا النساء حنونين ومضحين

تعرفي
سافرت السعودية سنة 1999 وهناك ايقنت ان الام المصرية لها الجنة ان شاء الله

جبل عطاء واحتمال وصبر بدون مقابل

أم أحمد المصرية يقول...

المعلم محمد
شكرا علي زيارتك و دعائك

---------------------------------
د/ ايهاب "فليعد للدين مجده "

ربنا يكتب لنا الجنة انا سعيدة ان ده رأيك في الام المصريةو لو ان واضح ان وراءه خبرة سيئة مع امهات غير مصريات :)

ميرو يقول...

ربنا يبارك لكم فى مامتكم واضح انها انسانة عظيمة وياريت كل ام تاخدها مثل اعلي