الثلاثاء، 2 يونيو، 2009

عدنا لحكايات الحياة التي لا تنتهي هل تذكرون


هل تذكرون أجازتي التدوينية الطويلة التي عدت منها منذ حوالي شهرين و اتفقت معكم انني سأحكي لكم حواديت حياتية اجتماعية حقيقية من واقع الحياة الزوجية و انتم وافقتم " أوعوا تكونوا رجعتم في كلامكم "
و قد حكيت قصتين ثم توقفت عن ذلك قليلا حتي لا تملوا او تكتئبوا خصوصا من لم يتزوجوا بعد
و ها انا قد عدت اليوم بقصة جديدة في انتظار تعليقاتكم عليها و اسمحوا لي اتركها تحكي قصتها :

ولدت في اسرة ممن يطلق عليها ذات مكانة اجتماعية عالية فأبي كان يعمل في منصب ممن يطلق عليه مناصب سيادية و أمي ربة منزل متعلمة أدخلاني مدرسة من احسن مدارس محافظتي تعليما و تربية و و اشترك لنا ابي في نادي من أعرق النوادي في مصر باختصار وفر أي لنا كل ظروف الحياة الكريمة ماديا و اجتماعيا و حرص علي تربيتنا انا و اخي الذي يصغرني كما ينبغي . رحمه الله و جعل مثواه الجنة
نعم فقد رحل أبي في الخامسة و الأربعين من عمره فجأة دون مرض سابق و أنا مازلت في المرحلة الإعدادية و أخي في المرحلة الابتدائية و ترك رحيله في نفسي صدمة لا تمحي بمرور الزمن و لكن مستوي العائلة المادي لم يهتز بوفاته و الحمد لله فقد سترنا حيا و ميتا حيث حصلنا علي معاش جيد و ميراث يعطي لنا الأمان المادي ما بقي من عمرنا " لو كانت النقود تمنح أمانا "
و مرت السنوات و تزوجت أمي فهي ت جميلة و ليست كبيرة السن و مستواها مرتفع و لكنها كانت زيجة غير موفقة علي الرغم من أن زوجها كان رجلا يناسبها في المستوي و الظروف و لكنه كان يختلف عنها في الطباع و ظلوا ينفصلون و يعودون حتي اتموا الطلقات الثلاث الشرعية و قفل هذا البا ب إلي حين و تخرجت من أحدي كليات القمة و خطبت بشكل تقليدي لشخص يبدو مناسبا و لكنه وجدته جاف العواطف شديد الاهمال لي فالعمل و الاصدقاء و الاسرة و أي شيء في هذا العالم أهم مني ففسخت خطبتي بعد عدة شهور بين استغراب المستغربين
و تزوجت أمي مرة أخري من زوج يصغرها بسنوات قليلة و لكنه من نفس البيئة التي نعيش فيها فأمي تجيد الاختيار يساعدها جمالها و عدم ظهور اثار العمر عليها علي ذلك و خطبت انا مرة أخري و سرعان ما لاحظت و اسرتي طمع خطيبي الجديد في مالي و لو انه ليس فقيرا و حدثت خلافات نتيجة لذلك و فسخت خطبتي و ثبتت وجه نظري فيهبتصرفاته المادية عند فسخ الخطبة المهم انتهيت منه علي خير و طلقت أمي من زوجها الجديد لنفس السبب الا و هو عدم توافق الطباع فهي تريد من يحترمها ويدللها و لا يطالبها بما لا تريد فعله من مسئوليات
مرت فترة وانا لا اريد التعجل في الارتباط حتي تعرفت عن طريق بعض المعارف علي شاب يعمل في نفس وظيفة ابي رحمة الله ووالده ايضا يعمل بها و نسيت ان أخبركم ان أخي أيضا التحق بنفس العمل
و بالتالي كان التوافق الاجتماعي الثقافي متقارب جدا أو هكذا ظننت اما المستوي المادي فهم مثلنا أو أكثر
و اتفقنا علي كل التفاصيل اتي بشقة سوبر لو كس فقمنا بفرشها سوبر سوبر لوكس فإذا لم اصرف ميراثي علي جهازي فمتي اصرفه اذن و قد تخرجت و عملت في وظيفة حكومية مناسبة و لدي سيارة حديثة و تم الزواج و بدأت حياتي الجديدة بقلب مفتوح و رغبة في النجاح و مرت عدة شهور سعيدة لا يكدرها الا بعض المواقف الصغيرة التي سرعان ما كنت أنساها و حدث الحمل و بدأت افكر في ترك العمل او الحصول علي اجازة بعد الإنجاب و أخذت رأيه ففوجئت بثورته الشديدة و قوله انه تحمل كثيرا و اين المشاريع التي تصور ان امي ستنشئها لي في مجال عملي لتدر لنا الآلاف و اتهامنا اننا ضحكنا عليه و كان يظننا اغني من ذلك و أن أمي كان يجب ان تعطيني مزيدا من النقود بدلا من تغيير سيارتها القديمة بأخري احدث و استمر هذا الحوار تفاصيل مختلفة شهور عديدة معي و مع اعمامي و اخوالي !! نعم لم يستحي ان يعلنه امامهم و لم يكونوا ليصدقوني لو لم يسمعوه بآذانهم و رفض زوجي الذي اصبح والدا لطفلي الطلاق شكل ودي فهو يرغب ان نظل متزوجين اكثر من3 سنوات ليحصل علي عضوية دائمة في النادي الخاص بي و يوفر اكثر من مائة الف جنيه سيدفعها لو اراد هو الاشتراك وحده . اقسم بالله انه لم يستح ذكر ذلك علي اعتبار انه يجب ان يكس مني شيئ بدلا من الزواج الذي وقف عليه بخسارة و هو الذي كان يتصور ان افتتح مشروعي الخاص و القي بين يديه الالاف شهريا
و هكذا انتهت القصة بأن خلعته و اصبحت أما لطفل صغير و مطلقة و لم اتجاوز الثلاثين .
و لا حول و لاقوة الا بالله

هناك 40 تعليقًا:

ঔღঔ نـــوارة ঔღঔ يقول...

اووووووووووول تعلييييق

هقرأ وراجعة ياقمرر

سي يو :)

ঔღঔ نـــوارة ঔღঔ يقول...

لا حول ولا قوة الا بالله

يخرب بيت الفلوس الي بدمر حياتنا

ربنا يعينها على ظروفها

قصة بتقهر والله كله طماع فيها وبامها ايه الظلم دا

تسلم ايدك حبيبتي

دمتي بحفظ الرحمن

norahaty يقول...

فعلا ياأم أم لا حول ولا قوة الا بالله جملة نقلها حين نعجز عن قول شىء وتعقد الدهشة او الاستغراب
ألسنتا !اتسآل اين الخطأ؟
هل هى حياتها المرفهة
والتى لم تسمح لها
برؤية نوعيات
مختلفة من
البشر
عما تعودت
ان تراه فى محيطاها الاجتماعى ؟
هل وفاة الاب فى سن صغيرة ضيق تلك
المساحة المسموع بها لها هى وأمها للحياة والحركة ؟هل قلة خبرة منها
ومن أمها ايضاً ؟بما لاشك فيه انا اراها ضحية لظروف كثيرة كان الله
فى عونها عما سوف تراه من طليقها
بعد ذلك فلن يتركها فى حالها فهناك
طفل وسطهما ...كان الله معها.

انت تسال والكمبيوتر يجيب يقول...

الأخت الفاضلهام احمد
غدا الأربعاء 3-6 الموعد الجديد لحلقى ابله فاطمه وتعليقات موناليزا-انفاس الصباح-ام مالك-روفى
اجمل الأمنيات لك وللوالده والوالد وكل افراد الأسره

واحد من العمال يقول...

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

بصراحه تلك الحكايات الحياتيه تصلح كمسلسل درامى
أو حتى يضمها غلاف
لأنها بتثبت إن السعاده مش فى الفلوس
وإن هناك دائماً مشكله لدى البنات المتيسرين مادياً عند الزواج
وإن النقود بتكون نقمه
لأنها بتكون هدف معظم العرسان فى هذا الزمان
بس ربنا بيعوض
وأحييكِ على فضفضتك الصريحه
ومدونتك تستحق المتابعه

ودمتِ فى أمان الله وحفظه

د/أبويحيى وادم يقول...

تلك هى الحياه :)

حاجات جوايا يقول...

لا حول ولا قوة الا بالله يارب

بعض الرجال فقدوا النخوة والكرامة واصبحوا عالة على المجتمع وعلى زوجاتهم

حفظ الله ابنائنا

ربنا معاها ومع طفلها وهنيئا لها بطلاقها وخلاصها منه
فمثله لا يستحق سوى الخلع

الحلقة النهارده يا قمر
ابقى ضيفيها بقى فى الشير بوكس لانى اكيد مش هسمعها فى موعدها :(

كل التحية لكِ ولماما ولأسرتك الكريمة

ابو صهيب ( الجمعاوي الاصيل)سابقاً يقول...

السلام عليكم ورحنة الله وبركاته

قصة رائعة حقاً

وتعليقي ان الرجل الذي يقبل ان يكون عالة على زوجته

لا يستحق الحياة فالموت بالنسبة له كرامة فاين قوامة الرجل على المرأه

فانفاق الرجل على زوجته وتحمله لمسئولية اسرة كاملة تلك هي قوامة الرجل

راحت النخوة والرجولة

دومتم بخير

الطائر الحزين يقول...

الحمد لله الذى جعل فى الاسلام حلول لكل المواقف

=============
اظن ان الرجل لن يهتم بابنة فما ارادة أخذة

MaNoOoSh يقول...

سبحان الله ولا حول ولا قوة الا بالله

فعلا فيه ناس بتخبي اللى في نفوسها علشان تخدع اللى قدامها

عوضها على ربنا هو اللى عمره ما هيضيع حقها.. والزوج المخلوع ده حسابه عند ربنا أكييييييد.

د/أبويحيى وادم يقول...

السلام عليكم ورحمه الله وبركاتة

عدنا

حين قرأت الموضوع اول مرة وتركت ردى الاول

كنت فى سفر اليوم وأنا بالطريق كنت افكر ببعض الامور وفجاءة قفز الى عقلى موضوع حضرتك وتبسمت من ردى الاول وقلت هو رد طبيعى

ثم قلت أن شاء الله أعلق مرة اخرى ان قدر الله لى دخول النت واوضح لما قلت ( هكذا هى الحياة أو تلك هى النتيجة الطبيعية )

لم نسمع كلمة الدين أو الاخلاق فى الاختيار لا من الام ولا أبنتها ولا من عرسها ولا عروس والدتها

فماذا ننتظر ؟؟

جزاكم الله خيرا على هذا الموضوع

مجداوية يقول...

السلام عليكم

انتي بس بتجيبي الحكايات دي منييييييييييييييين !!!!

أنا مع رأى د/ أبو يحيى وآدم

فأنا تصورتها وهي تبحث عمن يناسبها ولم تركز على الالتزام الديني ولم تذكره
فمن يتق الله لو كرهها ما كان ليظلمها
وأنا أستفز جدا ممن ينفقون المال على المظاهر والسوبر لوكس ويكون هذا أيضا همهم وشاغلهم الأوحد

ومع كل هذا القصور في الاختيار والتوجهات والطموح فأنا أأسف لحالها وأحزنني ما آلت إليه لأن الخطأ بالأساس من والدتها لأن هذه القيم والتوجهات لا يبثها إلا الأم في نفوس أولادها ومن الواضح (على ضوء ما حكت) انصراف والدتها لأمور حياتها الخاصة ومع تكرار الفشل في الاختيار لا بد ان ينعكس هذا على الابنة وقدرتها على التمييز والانتقاء والاختيار السليم
فالأم هي الأساس لكل خير اذا أتمت مهمتها على خير وجه ولكل بلاءاذا ما قصرت فيها

نصيحتي اليها أن تلجأ إلى الله بالدعاء والهداية منه لها بكل خير وأن ترى الجوانب الأخرى من الانسان غير المال والمركز الاجتماعي والحياة السوبر لوكس وأعنى مدى تدينه والتزامه الأخلاقي وهذا بيظهر جليا في فترة الخطبة أو بالسؤال الجيد عنه وتسأله في صلاتها أن يرزقها بزوج يتق الله فيها ويكون من الأغنياء في الأخلاق والورع لا من الأغنياء في المال والأثاث ويكون من رواد المساجد لا من رواد النوادي

وربنا يعوضها بكل خير ان صلحت نيتها وأصلحت من شأنها


وربنا يعينك على معارفك يا أم أحمد متنقيين على الفرازة
:)
:)

Soul.o0o.Whisper يقول...

انا لله و إنا إليه راجعون

مع كامل احترامى للشخصية
و انا لا اعرفها

و لكن على حسب مقوماتك التى تختارين عليها

تكون كذلك النتيجة

فصاحبة القصة لم تذكر انها بحثت فى الشخصية
و أختارت مقومات خلقية

بل كانت تنظر للمقامات اولا و أخيرا
بل اوضحت انه اعلى ماديا
و لم تذكر مقومات اخرى

فكانت النهاية ان يكون هو الاخر يبحث عن الماديات

طبعا لا أقول ذلك لأزيد من آلامها

و لكن بالتجارب نتعلم
و ثلاث تجارب كفيلة بأن تختارى المرة القادمة عن وعى و ادراك

و اتمنى لكى التوفيق فيما هو قادم من حياتك


و دمتى بكل الخير و الود

سبهللة يقول...

دة الميل بتاعى
raniarachad@yahoo.com
ابعت لى الميل بتاعك وقولى فيه انك أم احمد عشان ابعت لك دعوة لقراءة مدونتى لانها اتقفلت للعامة وبقت مفتوحة للى عندهم دعوات بس
سلام عليكم

أنفاس الصباح يقول...

اختى الحبيبة /ام احمد

انا بعد ما خلصت لقتنى عماله اقول لنفسى

يا نهار ابيض
يانهار ابيض

ده لانى لا احب ان اصف الزمن بلون اخر

نعيب زماننا والعيب فينا
وما لزماننا عيب سوانا

طبعا مؤلمه جدا

بس فعلا زى ما قال ابو يحى وادم
وحبيبتى مجداوية ومش فاكره مين كمان

ان الدين والاخلاق مكنتش فى حساباتها

وان كانت معها حق انها تاخد واحد من مستواها المادى علشان التوافق
لكن فعلا اين الدين والتقوى
وليس مجرد الشكل الخارجى

انا كمان زعلانه من مامتها
وان كنت مش بغلطها فى زواجها

انا شايفه ان طليقها مكنش طمعان فيها

هو اصلا جشع

يعنى بيحب الفلوس اكثر من الازم

وعلشان كده كان عايز مشروع وملايين وهل من مزيد

لكن بعد كده كله تقريبا كيد فيها

يعنى كان ممكن متلجأش للطلاق

وتحاول تغيره وتعيش

اصل حكاية استسهال الطلاق دى بتحرق دمى

طيب هى وهو غلطوا لما اختاروا بعض

ذنبه ايه ابنهما

انا لا احب الحكم على اى قصة حكاها طرف واحد

لان الموضوع ممكن يكون له ابعاد ثانية

من وجهة نظر الزوج

يارب الناس تعرف قيمة هذا الرباط المقدس

وتقل حالات الطلاق التى زادت فى مجتمعنا

صحيح

انا لم اسمع الحلقة

اقدر اسمع اعادة لها فين ؟


اتركك فى رعاية الله

ELMASRYA - MRS WRITER يقول...

أعوذ بالله

إيه الشخصيات المقرفة دي ؟

ومش واحد ولا اتنين

دول التلاته

البنت كده هتتعقد

معقول الدنيا بقت مليانه ناس سيئة للدرجة دي

يعني اشتراك النادي أغلى عنده من زوجته وإبنه واستقرار حياته الأسرية؟

عملت له إيه مراته علشان يطردها من حياته وازاي هان عليه ضناه؟

ده فيه رجاله بيدفعوا آلاف طائلة من أجل رؤية إبن ليهم

قصة توجع القلب يا أم أحمد

في انتظار المزيد من عجائب الحياة

دمتي سالمة بحفظ الرحمن

الفقيرة إلى الله أم البنات يقول...

حبيبتى أم أحمد
من الحياة نسمع ونرى الكثير
وكثير من اصحاب المهن المميزه طامعين فى اموال زوجاتهم
لولا ان اخت صديقتى لم تتزوج بعد زوجها لقلت انك تتحدثين عن ابنة اخت صديقتى..مع الفارق انه لم يطلقها ولكن يبتزها واسرتها ولا يحترم امها السيده الخجوله الطيبه

نغتر باصحاب المهن الرفيعه التى يختبى وراءها اصحاب نفوس جشعه بشعه خبيثه
اعاناها الله ورزقها الطيب
وقولى لها ان تلزم باب الله ليجعل لها مخرجا"

rovy يقول...

السلام عليكم
فعلا لا حول و لا قوة الا بالله العلى العظيم ..
لا اجد كلمات تعبر عن اسفى لما وصل اليه بعض الرجال من انعدام للنخوة و ضياع الرجوله منهم ..
ربنا يرحمنا برحمته ..
ربنا يبارك فيكى و باشكرك حقيقى للحكم اللى بنلاقيها فى تدويناتك
جزاكى الله كل الخير

ارق تحياتى

ملكة بحجابى يقول...

أحيانا الطلاق رغم انه مسمى وفعل مفزع
الا انه بيكون فى كتير من الاحيان حدث يستحق الاحتفال به
فأنا لا ارضى كلمة متزوجة تضاف الى بطاقتى واحمل اسم زوج ليس له علاقة بكلمة الرجل
خانعون هم الرجال الذين يحملون كلمة رجل للدليل على النوع وليس للدليل على الكينونة

لا حول ولا قوة إلا بالله العلى العظيم

:)
تقبلى مرووورى وتحياتى

أميــرة

(ملكة بحجابى )

أم مالك يقول...

ام احمد ياحبيبتى
والله وحشتينى ومامنعنى عنك الا عطل الجهاز
اولا كل سنة وانتى الى الله اقرب
الله الله على ابلة فاطمة وتهنئتها الغالية وتعليقك الممتاز عليها
ربنا يحفظكم لبعض
فاتنى سماع الحلقة لعدم علمى بالميعاد
الجديد ياريت لوفيه تسجيل او اعادة تعرفينى
بالنسبة للبوست الجديد والله الواحد
اصابه التبلد من كثرة مايسمع
مش عارفة الدنيا جرى فيها ايه
ربنا يجرها فى مصيبتها ويخلف عليها احسن منها
تحياتى

ذكري رحبل قلم يقول...

السلام عليكم
ايه الحظ ده ربنا معاهم
بس هو في الاول قسمة ونصيب وفي التاني سوء اختيار

ربنا يكرمها بزوج افضل منه ان شاء الله
تحياتي اليك وابلة فاطمة
احمد عاما ايه في المذكرة ربنا معاه
تحياتي

حاجات جوايا يقول...

حبيبتى انا سمعت الحلقة جميلة جدا
اكيد ماما فرحت بيها
ربنا يكرمك يا غالية ويرزقك بر ابنائك دائما كما تبرين والديك
وان شاء الله اكيد هنسمع حكاية ام احمد المصرية على لسان أحمد واخواته زى ما انتى عملتى مع ماما

ربنا يخليهوملك ويخليكى لهم يارب

همس الاحباب يقول...

لا حول ولا قوة الا بالله
نعم تلك هى الحياة فى عصرنا الحالى
طغت المادة على اخلاقنا ونخوتنا
فعلا ان لم تستح فافعل ما شئت
تحياتى وتقديرى

salma mohamed يقول...

قرأت الموضوع لكن بصراحة في حاجات كتير مش عاجباني من بداية الموضوع وحتى نهايته
كثير من الامور تجعلني حائرة مندهشة بل متعجبة
بصراحة لا احب ان احكم او ان اتحدث الا اذا كانت كل الامور واضحة وليس بها شيئ من الغموض
كما اني لا احب ان احكم من وجهة نظر واحدة
فلابد لي من الاستماع لكل الاطراف
لكن ما بايدي غير كلمة لا حول ولا قوة الا بالله.

فليعد للدين مجده يقول...

الاستاذة ام أحمد
يمكننا الآن القول أن مدونتك العامرة هي أول مدونة اجتماعية تهتم بالعلاقات الانسانية.

بالنسبة للتعليق علي القصة فقد أفاض زملائي وأجادوا

لكن أضيف تساؤل عن بطلة هذه القصة المأساوية، هل تعلمت الدرس، ووعت أسس الاختيار؟ أم ستكرر نفس الخطأ وتلتحق بمن هم في مستواها الاجتماعي دون النظر الي المعايير الاخري الاهم؟

للأسف أقول أن كثيرين يقعون في نفس الخطأ ولا يتعلمون

أم بتول يقول...

الأخت الجميلة أم أحمد المصرية أود أن أرسل لك تحياتى و شكرى لبرنامج ا،ت تسأل و الكومبيوتر يجيب لأتحاته لى الفرصة على التعرف عليك و الدخول لمدونتك و عالمك و التعرف عليك ، لقد أبحرت بسرعة فى مدونتك و قرأت الكثير منها و أسمحى لى أن أحيك عليها فهى مميزة فعلا ، و بالنسبة لهذا الموضوع فقد اثرت شجونى به ، فقد عشته كما و صفتية لولا أختلاف بعض التفاصيل لقلت أنك تكتبين عنه ، للأسف هذة النوعية كثرت من حولنا ، ولا أعرف هل السبب هو التعثر المادى ، أم هو الأستسهال فى الحياة و عدم الرغبة فى تحمل المسؤلية ، أم أن الزواج و هو أقدس رباط يربط بين أثنين أصبح تجارة و الشاطر فيه من يضحك على الطرف الثانى و يستغله ,
أشكرك مرة أخرى على مواضيعك و سيكون بيننا لقاءات أن شاء الله قادمة على صفحة مدونتك .
أختك فى الله أم بتول

أم أحمد المصرية يقول...

صديقتي نوارة
تفتكري المشكلة في الفلوس و لا في البشر !!
دايما منوراني
-------------------------

حبيبتي نوراهاتي
متهيألي كل ده كان سبب و ممكن اضيف له كمان اهتمامها ووالدتها المستوي الاجتماعي علي حساب معرفة درجة تدين الشخص

أم أحمد المصرية يقول...

الصديق الجديد واحد من العمال
مرحبا بك في المدونة و شكرا علي تعليقك الذي اخجل تواضعي
-----------------------
ابني العزيز د/ ابو يحي و ادم " ان شاء الله ":))
قرأت الردين و سعدت انك تتذكر مدونتي اثناء السفر :)) الحقيقة انت وضعت يدك علي الخطأ الاساسي لم تهتم الام سوي بالمستوي الاجتماعي و الشكل العام الطيب و لم تتأكد من مدي تغلغل الدين فيه و في اسرته "و كـأن ارتداء الام للحجاب دليل كافي علي التدين "
و دعني اضيف خطأ اخر انها لم تستشير بالقدر الكافي و هذه هي النتيجة التي المتني لأن هذه الفتاه التي اصبحت اما صغيرة ما كانت تستحقها فما ذنها في قلة خبرتها بالحياة

أم أحمد المصرية يقول...

حبيبتي سالي " حاجات جوايا "
لا حرمني الله من نور وجودك في المدونة و شكرا علي اهتمامك حلقة الة فاطمة
اما صاحبة هذه القصة فلها الله
---------------------------
الاخ الفاضل ابو صهيب
معني القوامة ضاع في زحمةالحياة و نزول المرأة للعمل الا من رحم ربي

أم أحمد المصرية يقول...

اخي الطائر الحزين
لا طبعا ده مش مهتم بابنه خالص ده انا اختصرت تفاصيل مخزية لكن هو ممكن يهتم لو فكرت ترتبط من باب ايذائها لأنها تجرأت ووقفت امامه
الحافظ هو الله
------------------------------
حبيبتي منوش
منورة المدونة
طبعا ما لهاش غير ربنا يعوضها خير في ابنها ان شاء الله

أم أحمد المصرية يقول...

حبيبة قلبي مجداوية
اعمل ايه بس يا ماجدة كل معارفي كده ساعات بقول اخد خيمة في الصحرا بس خايفة يأتوا و رايا :))
طبعا انا معك تماما في رايك زي ما رديت علي ابويحي و ادم لكنها قلة خبرة من الام للاسف
ربنا يقدم الخير للجميع
-----------------------------
Soul.o0o.Whisper
منوراني
نعم بالتجارب نتعلم و نكتسب الخبرات وقانا الله جميعا شر السوء

أم أحمد المصرية يقول...

اصدقائي عن اذنكم
سأعود لأكمال الردود باسرع ما يمكن ان شاء الله

أم أحمد المصرية يقول...

صديقتي سبهللة
علم و نفذ يا فندم ربنا يديم الصداقة
--------------------------
حبيبتي انفاس الصباح
عندك حق في كل ما قلت و انا ايضا الوم والدتها لأنها لم تساعد ابنتها في حسن الاختيار و ما منعني عن قول ذلك في المدونة الا رغبتي ان اكون محايدة بقدر الامكان في كتابة القصة
بالنسبة للحلقة انا رديت عليك في مدونتك
انه يمكن تنزيلها من الصندوق الاخضر في مدونتي

أم أحمد المصرية يقول...

صديقتي العزيزةELMASRYA - MRS WRITER
عجائب الحياة لا تنتهي حبيبتي و ان كنت لا اعفيها و و الدتها من المسئوليه تماما في حسن الاختيار كما سق و علقت لباقي الاصدقاء
منورة المدونة و ان شاء الله تواصل دائم
______________________________
حبيبتي أم البنات
تعليقك اثبت لي انها ليست مشكلة شخصية و لكنها مشكلة اجتماعية تتكرر و لذلك وجب التحذير منها و الحرص علي اسس الاختيار عند الزواج
دمت بخير

أم أحمد المصرية يقول...

صديقتي روفي
االبشر انواع و اللي يعيش ياما يشوف
لا حرمني الله كلامك الجميل
---------------------------
حبيبتي ملكة بحجابي
للاسف عندك حق
بعض السيدات اكثر رجولة بأفعالهن

أم أحمد المصرية يقول...

حبيبتي ام مالك
دايما منوراني و الف سلامة علي النت :))
انا رديت عليك بخصوص سماع الحلقة في مدونتك
ممكن تحميلها من الصندوق الاخضر علي يسار مدونتي
ادام الله الصداقة
-------------------
حبيبتي ذكري رحيل قلم
ربنا يكرمها و يكرمك
ابله فاطمة بترسل لك سلامها و بوسة صغنونة :))
و احمد الحمد لله نجح في اولي ثانوي و شمرنا الساعد عن الثانوية العامة لا تنسنا في الدعاء

أم أحمد المصرية يقول...

الاخ الفاضل همس الاحباب " ابو همس "
ايوه هو ده عصرنا بس لازم نحاول نغيره
امال بنكتب التدوينات دي ليه
اوجزت فأنجزت بجملتك فعلا ان لم تستح فافعل ما شئت
--------------------------
حبيبتي سلمي
منورة المدونة حكايات الحياة دي حبيبتي للفائدة العامة لذلك اهملت بعض التفاصيل عن عمد لكن اعتقد ان المعني الذي اردت توصيله وصل اما صاحبة المشكلة فأعانها الله

أم أحمد المصرية يقول...

اخي الفاضل فليعد للدين مجده
اسعدني جدا تعليقك و رفع معنوياتي بارك الله فيك
و ادعو الله ان تكون بطلة هذه الحكاية قد وعت الدرس هو ووالدتها
--------------------------
الصديقة الجديدة العزيزة ام بتول
نورت مدونتي و نورت عالم التدوين
و لست الوحيدة من المعلقات التي تقول انها عاشت مثل تلك القصة و هو ما يؤكد وجود تلك المشكلة الاجتماعية ووجوب الالتفات لها

حواديت بنوته يقول...

للاسف
ان المال لايعطى الامان
موضوع رائع
اتمنى ان تتقبلى مرورى

جريدة الصباح العربي يقول...

أولاً أرحب بكل من استجاب للدعوة وانضم الينا من جديد وأتمنى من الجميع الاعلان عن لينك جروبنا الجديد لكي نعود كما كنا في الجروب الثاني

ثانياً سنبدأ الآن وبإذن الله في مسابقة الشعر والخواطر "تفاعلكم معنا هو ما نرجوه"

عادل فاروق
صورة في برواز
http://sabaharabi.blogspot.com/2009/06/blog-post_3522.html

عبد الله العباسي
ألم بلا أمل
http://sabaharabi.blogspot.com/2009/06/blog-post_9605.html

د/ ايمان مكاوي
ابحث عنك
http://sabaharabi.blogspot.com/2009/06/blog-post_158.html

ايهاب سيد
خائن
http://sabaharabi.blogspot.com/2009/06/blog-post_6557.html

حليس حورية نصيرة
ذكريني
http://sabaharabi.blogspot.com/2009/06/blog-post_5130.html

انتصار طايل
اتوكأ بعصا الحب
http://sabaharabi.blogspot.com/2009/06/blog-post_6044.html

اسلام محمود
بتنساني وبتسبني
http://sabaharabi.blogspot.com/2009/06/blog-post_5269.html

اسراء حامد
لخبطة
http://sabaharabi.blogspot.com/2009/06/blog-post_7682.html

مصطفى محمود
عرفتِ اليوم آياتي
http://sabaharabi.blogspot.com/2009/06/blog-post_9758.html

sky angle
اترك لي هذا المكان
http://sabaharabi.blogspot.com/2009/06/blog-post_13.html

..........................................................................................

تحياتي وتمنياتي للجميع بالتوفيق

تم نقل الجروب الى العنوان التالى
http://www.facebook.com/group.php?gid=108978046672‎