الجمعة، 8 فبراير، 2008

البداية

اول مرة اقرر اكتب علي النت قلت لنفسي وليه لأ هما اللي بيكتبوا اشطر مني و اهي تجربة مش ساعات الواحد بيبقي عايز يقول اللي في نفسه و مش لاقي اللي يسمعه او عايز يكون ايجابي و مش عارف ازاي علي الاقل لما اري منكرا مش عارفة اغيره بيدي احاول اغيره بلساني و ربنا يجعلها في ميزان حسناتي ان شاء الله قولوا امين

احب اعرف نفسي لزوار مدونتي اللي ما يعرفونيش ده لو حد زارها يعني :)

انا ام مصرية لثلاث ابناء و اعمل مدرسة علوم و رغم كل مشاغل المنزل و العمل لقيت لسه عندي شوية طاقة قلت استغلهم في هذه المدونة و مش عارفة التجربة حتستمر ولا لأ لكن اهي تجربة زي ما قلت و يا عالم بكرة في ايه.

ابدأ حديثي الاول بتهنئة الدكتور ابو أحمد بعد ميلاده السعيد الذي توافق مع ميلاد مدونتي الصغيرة بس مش حقول الفرق بينهم كم سنة عشان الاحراج :)

هناك 7 تعليقات:

ahmd ebn om ahmd يقول...

أولا: ألف مبروك ياأم أحمد المصرية و أتمنى أن تستمرى فى الكتابة على عرض(عفوا)على طول وعايزك تبدعى و تورينى الشغل

حـريــة الــفـكــر والابــداع يقول...

هلا فيكى يا امنا فى عالم الويب والتدوين
ستقراين من المدونين كثير من المقالات الرائعة كما يقابلها مقالات تافة وعجيبة جدا
وستسعيدن بمقاربة اصحابك واقرابئك فى هذا العالم - عالم التدوين

أم أحمد المصرية يقول...

إبنى محب الحرية شكرا على التواصل وإنتظر تعليقاتى داخل مدونتك التى يبدو عليها من أول وهلةالإبداع فى الفكر لتصبح إسما على مسمى

nonoymm يقول...

اهلا بيكي في عالم التدوين المليء بالعجائب والغرائب بس اوعي تتصدمي زيي لحسن شكلك جديدة لانج زي حالاتي لما ابتديت من شهرين تلاتة بس خلاص عرفت ولسة بعرف
تعالي عندي اتمشي شوية في المدونة بتاعتي وبتاعت الحبايب وانتي تعرفي وتزدادي خبرة وكمان هيشجعك ويمكن يخليكي تعرفي انتي عاوزة تكتبي في ايه
عام مبارك كله طاعة لمدونة ام احمد وابو احمد واحمد
دمتم بخير

Nigro يقول...

أهلاً بحضرتك مدام/أم أحمد .. في عالم التدوين
و أرجو أن تجدي فيه ضالتك المنشودة إن كان .. و أن يكون المجتمع التدويني بمثابة أسرة كبيرة لكِ بجانب أسرتك الصغيرة

أم أحمد المصرية يقول...

ضيوفي الاعزاء افراد اسرتي الجديدة أهلا بكم و علي فكرة انا فعلا اتمشيت في مدوناتكم و عجبتني جدا و انتظروا مشاركاتي معكم ان شاء الله

Ahmed يقول...

الأخت الغالية (أم أحمد)

سعدت - حقيقي - بمطالعة مدونتك .. و أشعر أنها قطرة بسيطة لكنها متألقة و رب قطرة تكون أول السيل ..
أعلم أنه سبقك في الدرب السالكون .. لكني أعلم أيضا أنك - كما عودتنا- ستشقين طريقك نحو الصدارة ..في هدوء و قوة .. في بساطة و إصرار

أختاه .. نحن نعيش فترة من الزمان ظهر فيها الفساد في البحر و الشطآن .. و طغى الزبد و عم الطوفان .. لذلك وجب على الأمهات قبل الآباء و البنات قبل الأولاد .. وجب عليهم أن يحملوا السلاح .. سلاح التغيير .. سلاح الإصلاح .. سلاح المقاومة .. و يهبوا للدفاع عن الفكر و الأرض .. عن الحرية و العرض .. عن الحد و الفرض .. عن الهوية .. عن بعضنا البعض ..
و من يبذل قطرة الحبر اليوم سيبذل قطرة الدم غدا .. حين ينادي المنادي .. وتسنح للشهيد الفرصة ..
و كما قال الشاعر :

برأ الإســلام من شاك مقـيم
لا يـراه غير صــوم و صــلاة
ذروة الدين جهاد في الصميم
فلنجاهد أو لتلفظنا الحياة

أعانك الله و سدد خطاك و بارك مسعاك ..
و إلى الأمام أخيتي .. فلا نامت أعين الجبناء ..
و خلي السلاح صاحي ..