الجمعة، 15 فبراير، 2008

خواطر زيارة مدونة د/ الزعفراني

لسه بلدنا ماشية في نفس الطريق راجعة للخلف بثبات و عزيمة من اصحاب المصلحة لكن السؤال هل فعلت أنا شيئا لتغيير دلك هل فعلت أنت؟ كم مصري من الرافضين التعبانين قرر يعمل حاجة غير الوقوف في طابور العيش للأسف الجميع من دعاة التغيير و التطور بس بشرط شخص تاني هو الي يقوم بالعمل و يدفع التمن و لا اعفي نفسي من هدا الاتهام يمكن تكون الكتابة في المدونات هي الحاجة الايجابية الوحيدة اللي بيعملها بعضنا و لكن هل هدا يكفي و هناك من يدفع تمن افكاره في المعتقلات و نحن ندفع تمنها علي مفاتيح الكي بورد فقط اعذروني انا مش دايما كده ده انا كنت لسه بقول لأبني أمس :
ادا الشعب يوما اراد الحياة فلابد ان يستجيب القدر
و لابد لليل أن ينجلي و لابد للقيد أن ينكسر
لكن ده اثر زيارة مدونة د/ الزعفراني و قراءة يومياته في المعتقل و انا في بيتي مرتاحة اخر راحة علي العموم أنا بهدي له البيتين دول لو وصلوا له
لو يقصرون الذي في السجن من غرف علي اللصوص لهدت نفسها الغرف
لكن لها أمل أن يستضاف بها حر فيعبق في أرجائها الشرف

هناك 5 تعليقات:

فرنسا هانم يقول...

ايه يا ام احمد البخل ده
لالالالالالالالالالا
مش طبع الاسكندرانيه خالص
قلت لكى فى ردى على تعليقك عندى انى هاركب العجله واجى الاسكندريه ازورك
وجهزى النسكافيه والفواكه
جيت
وركنت العجله تحت والعيال بيلعبوا فى الجرس
واخدت لفه فى مدونتك واتعرفت عليكى وملقتشى النسكافيه ولا الفواكه
وهامشى عطشانه
وجعانه
سلام
اه
قبل ما امشى انا عرفت ان انتى مدرسه علوم وعندك ترت اولاد ربنا يحرصهملك
تحياتى لكى
والحريه للدكتور الزعفرانى
الحريه لكل قلم مبدع
الحريه لكل قلم حر
الحريه للاحرار

فرنسا هانم يقول...

تصحيح
تلات ابناء



وفى حاجه نسيتها
مبروووووووووووك على المدونه

القلم السكندري يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
بحبك يامصر يقول...

مبروك يا ام احمد على المدونه
ومتشكر بجد عشان عرفتينا بمدونة د\ الزعفرانى

أم أحمد المصرية يقول...

جارتي و حبيبتي فرنسا هانم لو كنت اعرف انك جاية كنت دبحت الدبائح لكن تتعوض المرة الجاية حاعزمك علي اكله سمك اسكندراني و لا زهقانة منه في السويس :) نورت مدونتي المتواضعة و شكرا علي دعواتك الجميلة و اتمني اشفك تاني و من حرصي وضعت لك الرد علي مدونتي و مدونتك شفت حبيتك اد ايه اد ما حسيت من مدونتك انك مصرية بجد زي ما حب اشوف المصريين و زي مانت قلت يارب الحرية للأحرار
صديق القلم السكندري سعدت بزيارتك خصوصا ان احنا اقارب من جهة الام اسكندرية الجميلةيارب دايما اشوفك في مدونتي و تعجبك
صديقي بحبك يا مصر شكرا علي تهنئتك أما د.الزعفراني فده اقل ما اقوم به لرجل حر مثله ارجو ان تجد لدي دائما ما يثير اهتمامك عشان تشرفني بالمشاركة

أصدقائي بجد بجد نورتوني و اسعدتوني و منحتني تعليقاتكم الحماس اني اكمل ل يحرمكم الله و لا يحرمني متعة الصداقة